تنس الطولة متعة دون عنف

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

m3 تنس الطولة متعة دون عنف

مُساهمة من طرف منى خليفة في الأربعاء نوفمبر 07, 2007 8:34 pm


جدّة: خلدون غسّان سعيد
شركة روكستار Rockstar معروفة بمفاجأة اللاعبين بألعاب جريئة.. من سلسلة ألعاب غراند ثيف أوتو Grand Theft Auto التي حصدت شهرة لا تقاس، إلى لعبة ريد ديد ريفولفر Red Dead Revolver ومانهنت Manhunt، وصولا إلى لعبة ذا ووريرز The Warriors وميدنايت كلاب Midnight Club. وهذه الألعاب تظهر قدرة الشركة على الإبداع في شتى أنواع الألعاب، مثل ألعاب الحركة والمغامرات والسباقات. وعلى الرغم من النقد اللاذع للشركة بسبب العنف الشديد في سلسلة ألعاب غراند ثيف أوتو، إلا أنّ ذلك لم يحبط من عزيمتها، بل زاد منها، والدليل على ذلك هو لعبة روكستار بريزينتس تيبل تنس Rockstar Presents Table Tennis. هذه اللعبة أتت على غفلة من الناس، ولم يتوقع أحد من هذه الشركة القيام بصنع لعبة رياضة تنس الطاولة (بينغ بونغ Ping Pong) بعد سلسلة الألعاب العنيفة التي اشتهرت بها. والنتيجة كانت لعبة بسيطة تركز على جميع عوامل اللعب الممتع. الكلّ يعرف بأنّ الشركة تستطيع صنع بيئة واسعة ومليئة بالعناصر الكثيرة التي تتفاعل مع البيئة وبها وفرة في الأسلحة والعنف، ولكنّ صنع لعبة لا تحتوي على أيّ من هذه العناصر هو أمر غريب، خصوصا أنّ اللاعبين سيدمنون على اللعب بهذه اللعبة.
* مهارات اللعبة
* التحكم مذهل في بساطته وقوّته، واللعب ليس سهلا، نظرا لوفرة تقنيات ضرب الكرة وسرعات اللعبة العالية. اللعبة تبدأ بموسيقى تكنو Techno جميلة ومن ثمّ يظهر لاعبان يقومان بالتنافس تحت قائمة بسيطة، حيث يمكن اختيار نوعيّة اللعب بين اللعب على الإنترنت أو التدريب أو اللعب المفرد أو خوض البطولة. لا يوجد قصّة، ولا مطاردة سيّارات سريعة، ولا مسدسات ولا ناس تقتل هنا وهناك. جلّ الموجود هو متعة لعب هذه الرياضة.
هذه اللعبة تُعتبر تطويرا هائلا لأحد أوّل الألعاب في تاريخ الإلكترونيّات، والتي حصدت شهرة عظيمة. تلك اللعبة اسمها Pong، حيث كانت الكرة عبارة عن مربع صغير يتحرك أمام خلفيّة سوداء، ليقوم «مستطيلان» موجودان على طرفي الشاشة بضرب الكرة. ولعبة بونغ حصدت على اهتمام ملايين الناس في ذلك الوقت نظرا للمتعة الكبيرة التي توفرها، على الرغم من مستوى الرسومات المتدني جدّا، حتى بالنسبة لذلك الوقت.
نمط التدريب ممتاز حيث يتمّ تدريب اللاعب على المهارات الأساسيّة والمتطوّرة في ضرب الكرة، مثل ضرب الكرات الطويلة والالتفافات المعاكسة والتعيين وأداء ضربات الإرسال. مستويات الصعوبة في اللعبة هي السهل والمتوسط والصعب. اللعبة تحتوي على 11 شخصيّة يمكن اختيارها، وبضعة ألبسة وأماكن للعب. ويمكن الحصول على بعض اللاعبين الإضافيين والألبسة بعد الحصول على نقاط معيّنة.
اللعبة تحتاج لحوالي 11 ثانية للوصول إلى قائمة التحضير للمباراة، ومن ثمّ 5 ثوان للبدء في اللعب. ويوجد في اللعبة مسافتان لكاميرا التصوير، المسافة الأوّلى تصوّر الأحداث من بعيد والأخرى من قريب. المسافة القريبة تعطى شعورا أفضل أثناء اللعب وينصح باستخدامها. الأمر المميّز في الكاميرا هو أنّ اللاعب لن يشعر بإعاقة الكاميرا لرؤية أحداث اللعب على الرغم من أنّ شخصيّة اللعب تظلّ أمام الكاميرا ولا تختفي.
* التحكم باللعبة
* ويمكن التحكم في اللعبة بطريقتين، حيث يمكن في الأولى استخدام عصا الأنالوغ اليسرى Left Analog Stick لتعيين وجهة الكرة واستخدام عصا الأنالوغ اليمنى لتحديد نوع الضربة (يوجد 4 أنواع للضربات). اما الطريقة الثانية ففيها تستبدل عصا الأنالوغ اليمنى بأربعة أزرار (و يمكن مزج بعض الضربات بالضغط على أكثر من زرّ في وقت واحد). ويمكن تعلم طريقتي التحكم في دقيقة واحدة، ولكن احترافه أحدهما يتطلب ساعات طويلة، ويمكن اعتبارها من نوع التحكم «السهل الممتنع».
ويمكن للكثير من الناس تشبيه هذه اللعبة بلعبة تنس مصغرة، مثل لعبة فيرتشوا تنس Virtua Tennis أو توب سبين Top Spin، و لكنّ هذا التشبيه خاطئ، نظرا لسرعة وتيرة إيقاع اللعب في هذا النوع من الرياضة، وكثرة الضربات الإيقاعيّة بين اللاعبين الاثنين. وأيضا اللاعب يقوم بتحريك شخصيّة اللعب في ألعاب التنس كثيرا ويقوم بالقفز وراء الكرة أو حتى القفز في الهواء للوصول إليها، بينما يكون تحريك شخصيّة اللعب أقلّ في ألعاب تنس الطاولة بسبب صغر حجم الطاولة. ولكنّ تحديد موقع اللاعب يكون دقيقا أكثر بسبب سرعة إيقاع اللعب. وقد يلاحظ البعض بأنّ سرعة تحريك المضرب سريعة جدّا ولكنّ سرعة تحريك أرجل اللاعب أبطأ من المتوقع، وهذا أمر صحيح لأنّ تحديد موقع أرجل اللاعب دقيق للغاية في هذا النوع من الألعاب والتحرّك من المكان كثيرا يؤثر بشكل كبير على دقة اللعب. وأحدّ أهمّ المهارات في هذه اللعبة هو اختيار مكان مناسب للوقوف والتعلم متى يجب التحّرك منه، عند الضرورة فقط، وإلا سيخسر اللاعب الكثير من النقاط.
وعلى الرغم من شحّ أنواع اللعب، إلا أنّ المتعة عميقة وكبيرة، وعلى الأغلب فإنّ اللاعب لن يشعر بالملل أو الروتين أثناء اللعب، حتى وإنّ لعب المباراة نفسها مرارا وتكرارا. وأحدّ العوامل التي تزيد من متعة اللعب هو الأثر الكبير الذي تقوم به كلّ شخصيّة على مجريات المباراة، حيث أنّه لدى كلّ لاعب مهارات خاصّة به تميّزه عن غيره.
* شخصيات اللعب
* أحدّ الأمثلة هو شخصيّة Jesper التي لديها ضربات قويّة جدّا ولكنّ إرسالها وضرباتها الالتفافيّة ضعيفة، بينما لدى شخصيّة Luc ضربات التفافيّة ممتازة. أمّا بالنسبة لشخصيّة Kumi فإنّ دفاعها وضرباتها الالتفافيّة رائعة. كلّ شخصيّة لديها 4 حقول لتوضيح المهارات: القوة والالتفاف والإرسال والدقة. وبعد زيادة مهارة اللاعب في اللعب، فإنّ الاستراتيجيّات والمهارات المتطلبة تزداد. وأحد الأمثلة هي القدرة على الفوز بشخصيّة Jesper في المستويات السهلة والمتوسطة بكلّ بساطة نظرا لقوة ضرباته التي لا يستطيع الخصم ردّها، بينما يصبح الأمر أكثر تعقيدا في المستوى الصعب حيث يقوم الخصم بالرّد بشكل طبيعيّ أو بالرد على جميع الضربات القويّة بضربات التفافيّة منخفضة والتي غالبا لا يمكن ردّها، الأمر الذي يتطلب انتقاء شخصيّة مختلفة وتعلّم مهاراتها. ولحسن الحظّ فإنّه يمكن تسجيل تقدم اللاعب في منتصف المباراة عوضا عن الاستسلام. ولكنّ المعرفة بأن اللاعب أصبح مدمنا لا تأتي إلا بعد خوض ماراثون طويل مع خصم ما للحصول على نقطة واحدة، حيث يصبح من الطبيعيّ جدّا الوصول إلى 86 أو 92 أو 102 ضربة متتالية بين اللاعبين للحصول على النقطة الثمينة. هذه المتعة غير متوفرة في معظم ألعاب الرياضة الموجودة في الأسواق الآن. قد يظنّّ الكثير من الناس بأنّ إنهاء مباراة مكوّنة من 11 ضربة هو أمر سريع، ولكنّ الحصول على نقطة واحدة في أحد الأوقات الصعبة قد يأخذ دقيقة أو دقيقتين كاملتين! وكمثال على مقدار هرمون الأدرينالين المستخدم في هذه اللعبة، تمّ اللعب للوصول إلى أحدى المباريات النهائيّة، وكانت النتيجة 7 ـ 8 لصالح الخصم، ومن ثمّ تمّ إحراز نقطتين، وخسارة نقطة واحدة وكسب واحدة أخرى لتصبح النتيجة 10 ـ 9 لصالح اللاعب. وفي الإرسال الأخير من البطولة، يمكن سماع هتاف الجماهير لاسم شخصيّة اللعب وارتفاع درجة الموسيقى، ليزداد الحماس والضغط النفسيّ على اللاعب. وكانت كلّ ضربة عبارة عن صراع من أجل الحصول على النقطة الأخيرة، ويتمّ فيها استخدام جميع المهارات المكتسبة في اللعبة، سواء عن طريق ضرب ضربات جانبية من قريب ومن بعيد عن الطاولة، وإرغام الخصم على الركض للوصول إلى الكرة في كلّ ضربة وملاحقتها إلى الزوايا المتقابلة. وتمّ بعدها ضرب الكرة ضربات قويّة، ولكنّ الخصم ردّها في المرّات الثلاث قبل أن يتمّ ضرب كرّة إلتفافيّة في زاوية مستحيلة على الخصم، والحصول على النقطة الثمينة!!! زمن هذا الإرسال كان يبدو وكأنّه دقائق كثيرة، إلا انّه كان مجرّد 30 ثانية! لحظات كثيرة كهذه موجودة في اللعبة بعد تعلم المهارات الكافيّة. ويمكن أيضا (في بعض المرّات النادرة) ضرب الكرة من بعد أن تضرب بجسد اللاعب وقبل أن تقع على الأرض، لتكون مفاجأة غريبة للخصم.
* لعب الانترنت
* اللعب على الإنترنت مشابه للعب ضدّ الذكاء الصناعيّ أو ضدّ صديق يجلس في نفس الغرفة، ولكن مع بضعة فروقات. ويمكن اللعب على الإنترنت بطريقتين، الأولى هي مباراة فرديّة والأخرى هي بطولة موقوتة. النوع الأوّل هو مجرّد لعب مباراة وديّة مع أحد الأصدقاء (أو الغرباء) على الإنترنت، بينما النمط الثاني هو عبارة عن تحد يجري بين عدد من اللاعبين (لغاية Cool يتمّ انتقاؤهم بشكل دوريّ حيث يتمّ إعطاء زمن محدد للفوز. سرعة اللعب على الإنترنت جيّدة جدّا، ولكنّها تعاني من مشكلة قليلة الحدوث هي أنّ الخصم قد لا يبدو أنّ باستطاعته التحرك من مكانه، ولكنّ الكرة ترتد من المكان البعيد عنه بـ «يد خفيّة»، الأمر الذي قد يفاجيء اللاعب لأنّه لم يتوقع ردّ الكرة ولذلك لم يتحرّك من مكانه. تفسير المشكلة هو وجود عيب في الأجهزة الخادمة لللعبة على الإنترنت حيث لا يتمّ إرسال معلومات تحرّك اللاعب إلى الجهاز الآخر، ولذلكّ فإنّ اللاعبين يتحرّكان في الواقع ولكنّ معلومات تحرك أحدهما لا يتمّ إرسالها إلى جهاز اللاعب الآخر، وهذا يفسر اليد الخفيّة التي تضرب الكرة. نأمل أن يتمّ إصلاح هذا الخلل الذي لا يحدث كثيرا، ولكنّه مزعج جدّا، خصوصا أثناء خوض مباراة نهائيّة.
الرسومات ممتازة جدّا، ويمكن ملاحظة آثار تعرّق اللاعبين على الملابس أو لمعان العرق على وجه اللاعب بعد بضع ضربات. تفاصيل الرسومات مذهلة وجودتها عالية. ويمكن ملاحظة روعة الرسومات حينما تصبح المباراة حامية بين اللاعبين، حيث يتمّ خفض شدة الإنارة تدريجيّا لتصبح مسلطة على اللاعبين فقط. ويمكن أيضا ملاحظة تحرّكات عيون اللاعبين بشكل حقيقيّ. معدل الرسومات ممتاز في معظم الأوقات. صوتيات اللعبة جيّدة جدّا ولا تتداخل مع حماس اللعب، حيث تنخفض درجة ارتفاعها مع زيادة وتيرة اللعب لتفسح مجالا أكبر للاعب بأنّ يركز في اللعبة. صوت كرات البينغ بونغ ممتاز، والجمل التي يرددها الجمهور لا تتكرّر إلا نادرا. أحد الأمور الجدير ذكرها هو وجود بعض الكتابات العربيّة على احدى اللافتات في أحد الملاعب، حيث تقول: «أهلا وسهلا في مباريات كرة المضرب المصريّة»، على الرغم من عدم وضوح جميع الأحرف! اللعبة تشكو من نقص حادّ في المزايا الإضافيّة. ولكنّ هذا الأمر مناسب لبساطة هذا النوع من الرياضة، حيث لا يوجد داع لإيجاد العشرات من المضارب والكرات والطاولات ومدن اللعب نظرا لأنّ متعة اللعبة تكمن في التحدي نفسه، لا في الكماليات. ولكنّ غياب هذه الإضافات أدّى لخفض سعر اللعبة عن أسعار الألعاب الأخرى بفارق قدره عشرون دولارا أميركيّا.
* اللعبة أيضا لا تقدم الكثير من أنواع اللعب، حيث لا يوجد لعب زوجيّ أو حتى مهنيّ .
* الشركة حاولت صنع نمط لعب زوجيّ، ولكن صغر حجم الطاولة جعل متعة اللعب بسيطة وغير ممتعة، مما اضطرّها إلى حذف هذا النوع من اللعب. وبالنسبة لللعب المهنيّ، فإنّ غيابه يؤثر بعض الشيء، حيث أنّ المتعة كبيرة في تطوير مهارات اللاعب بعد كلّ مباراة، ومتابعة نموه من لاعب مغمور إلى أفضل لاعب في المنطقة ومن ثمّ في العالم كله. ربما تعوّد الناس على الحصول على هذا النوع من اللعب بسبب وجوده في معظم الألعاب الرياضيّة، ولكنّه نوع لعب مشوق، وكان من الممكن أن يزيد من متعة اللعبة أكثر.
لعبة روكستار بريزينتس تيبل تنس ممتعة جدّا ومستوى الرسومات ممتاز فيها. اللعبة بسيطة ولا تحتاج إلى الكثير من الوقت لتعلمها، وهي ممتعة جدّا للعب مع الأصدقاء. أجواء اللعب تصبح حماسيّة أكثر بعد تطوّر مهارات اللاعب. المزايا والإضافات قليلة ولكنّ اللعبة لا تتأثر بذلك. اللعب على الإنترنت ممتع جدّا ولكنّ بعض المشاكل التقنية قد تؤثر على مجريات بعض المباريات. إن أردت الإستمتاع مع أصدقائك في لعبة رياضيّة حماسيّة، فإنّ هذه اللعبة ستبهرك.
* معلومات عن اللعبة
* الشركة الناشرة: روكستار غيمز Rockstar Games http://www.rockstargames.com
* الشركة المصنّعة: روكستار سان دييغو Rockstar San Diego http://www.angelstudios.com
* صفحة اللعبة على الإنترنت: http://www.rockstargames.com/tabletennis
* نوع اللعبة: رياضة
* أجهزة اللعب: Xbox 360
* تاريخ الإصدار: 5/2006
* تقييم مجلس برمجيّات الترفيه ESRB: للجميع E
* عدد اللاعبين: 1 ـ 2 لاعبين

منى خليفة
مشرف
مشرف

عدد الرسائل : 98
تاريخ التسجيل : 17/10/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

m3 رد: تنس الطولة متعة دون عنف

مُساهمة من طرف هاني عويضة في الخميس نوفمبر 08, 2007 11:08 pm

بارك الله فيكي اخت منى على جهدك الطيب
مشاركات رائعة وقيمة كتير
للامام
سلامي

هاني عويضة
مراقب
مراقب

عدد الرسائل : 122
العمر : 35
تاريخ التسجيل : 16/10/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

m3 رد: تنس الطولة متعة دون عنف

مُساهمة من طرف علاء فارس في الجمعة نوفمبر 09, 2007 11:50 pm

مشكورة اختي منى
مشاركة متميزة
سلامي

علاء فارس
Admin
Admin

عدد الرسائل : 32
العمر : 35
تاريخ التسجيل : 06/10/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://sportw.montadarabi.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

m3 رد: تنس الطولة متعة دون عنف

مُساهمة من طرف بسمة ألم في الإثنين فبراير 18, 2008 6:24 pm

مشكوررررررررررررررررررررررررررة يا منى
على فكرة موضوعك كثيرررررررررررررررررررر اعجبني
والى الامام
ان شاء الله
يلا سلاااااااااااااااام

بسمة ألم
عضو جديد
عضو جديد

عدد الرسائل : 4
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 23/12/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى